كرم الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، 52 طالبًا وطالبة من حفظة القرآن الكريم، مساء اليوم، بقاعة المؤتمرات بديوان عام المنطقة، وذلك في ختام مسابقة أهل القرآن التي نظمتها مؤسسة قناة الدلتا للعام الـ14 على التوالي تحت رعاية وبدعم من محافظة الغربية وبحضور الشيخ عبد المهيمن السيد وكيل مديرية الأوقاف. وأعضاء لجنة التحكيم.

بدأ الحفل بالنشيد الوطني لجمهورية مصر العربية، أعقبه تلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم، وفيديو توضيحي للتعريف بالفائزين في المسابقة، والأدعية الدينية.

ووجه المحافظ التحية للحاضرين بمناسبة عيد إيلات القدر واقتراب عيد الفطر السعيد، وتمنى دوام التقدم والنجاح للجميع ولمصرنا العزيزة في ظل القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية. الجمهورية، مهنئاً إياه بمناسبة أداء القسم الدستوري لولاية رئاسية جديدة، مشيراً إلى حرصه على بناء الإنسان وتطويره، والذي يأتي كمحور أول في رؤية مصر 2030، حيث يعتبر الإنسان القوة المحركة لكل شيء وهناك ليس أفضل لبناء الإنسان من حفظ القرآن الكريم، للتأكيد على أنه لا يوجد أفضل من القرآن الكريم يمكن للإنسان أن يبني عليه الإنسان ويعلمه الأخلاق الحميدة وتعاليم الدين الذي من خلاله سيصبحون الوحيدين القادرين على تحدي. والمشاركة مع الدولة في عجلة التنمية والبناء.

وفي كلمته رحب محافظ الغربية بأبنائه الصغار قائلاً: “أنتم نور يسير على الأرض، وفخر وتاج على رؤوس أوليائكم”. وطلب منهم التعمق في علوم القرآن، فالأصل ليس حفظ كتاب الله، بل حفظه والعمل بما فيه، موجها شكره إلى أولياء أمورهم وإلى كل من ساهم في ذلك. الوصول إلى هذا المستوى.

وأشار المحافظ إلى أن شهر رمضان هذا العام كان مميزا، حيث تضمن العديد من الاحتفالات، واحتفلنا بأطفالنا حفظة كتاب الله في مختلف مراكز وقرى المديرية.

وأنهى رحمي كلمته بتقديم الشكر لمديرية الأوقاف ومنطقة الأزهر وقناة الدلتا على جهودهم.

وتقدم رئيس قناة الدلتا بالشكر لمحافظ الغربية على رعايته ودعمه في تنفيذ المسابقة كل عام، بالإضافة إلى شكره وتقديره لجهود المحافظ الملموسة في الشارع. كما أشار الشيخ عبد المهيمن السيد وكيل وزارة الأوقاف إلى فضل حافظ القرآن الذي يشفع لصاحبه ويدخله جنات عدن.

واختتم الحفل بتقديم شهادات تقدير وجوائز مالية للفائزين في المستويات الأربعة للمسابقة (حفظ وتلاوة القرآن الكريم كاملا، حفظ وتلاوة ثلاثة أرباع القرآن، حفظ وتلاوة نصف القرآن، وحفظ وقراءة ربع القرآن).