أعلن اللواء عصام سعد، محافظ أسيوط، عن رفع كافة المراكز والأحياء والإدارات الخدمية إلى أقصى درجات الاستعداد، كما تم افتتاح جميع المتنزهات والحدائق العامة بمدينة أسيوط ومراكز الأحياء ترحيبا بالجميع. العيد. الفطر.

وأشار محافظ أسيوط إلى أنه تم توجيه الدعوة إلى حماية البيئة والجهات العامة لإزالة النفايات بطرق آمنة، وأضاف أن المنطقة انتهت من خطة تطوير ورفع كفاءة الحدائق العامة بمختلف المراكز بالمنطقة وتطوير أخرى. . عقيق جمالي ومتنفس للمواطنين، والعمل على إعادة المنطقة إلى مكانتها كعاصمة الصعيد، مع الإشارة إلى التنسيق. بين كافة المدراء والهيئات والمؤسسات ورؤساء المراكز في المنطقة، وتشكيل مستمر لغرف العمليات خلال احتفالات عيد الفطر.

وأوضح محافظ أسيوط، أن مديرية التموين بآسيا رفعت درجة الاستعداد القصوى، كما تم تجميد كافة أنواع الإجازات والإجازات لمفتشي المديرية والإدارات الفرعية استعدادًا لعيد الفطر المبارك، وذلك بتوجيه من وجه وكيل وزارة التموين بآسيا بزيادة عمليات التقنين في الأسواق والمحال التجارية وكافة نقاط البيع للتأكد من صلاحية السلع المعروضة للاستهلاك البشري. – تشديد الرقابة على الأسواق ومنع الاستغلال والإضرار بصحة المواطنين في مثل هذه الحالات. تنظيم حملات ليوم واحد بمشاركة كافة القطاعات نظرا لزيادة عرض اللحوم والأسماك في الفترة السابقة لإجازة العيد، وأخذ عينات من محلات بيع اللحوم والأسماك المملحة للتأكد من صلاحيتها الاستهلاك ومدى ملاءمتها للقدرة الشرائية للمواطنين، وملاحقة كافة أشكال الغش بكافة أنواعه، مضيفاً أنه سيتم زيارة المخابز والمصانع البلدية والقطاع العام والخاص للتأكد من عملها القدرة الإنتاجية الكاملة، والإنتاج محليا. الدقيق وتوريد أرغفة الخبز بالمواصفات والأوزان القياسية والتنسيق مع شركات الجملة لإدارة احتياجات المواطنين وتوفير المنتجات والخدمات الغذائية الأساسية والضرورية خلال الأعياد وبأسعار مناسبة.

وأضاف محافظ أسيوط، أنه تم رفع مستوى الاستعداد بجميع المستشفيات والوحدات الصحية بالمنطقة، كما تم تجهيز أقسام الاستقبال والعلاج لاستقبال الحالات خلال احتفالات عيد الفطر.

بالإضافة إلى ذلك، كلف محافظ أسيوط وكيل وزارة الصحة في آسيا بالقيام بالمراقبة الميدانية المستمرة والتأكد من تواجد الأطباء وطاقم التمريض وجميع العاملين بالمستشفيات الصحية وتوافر الأدوية والأمصال وجميع اللقاحات. . لتسهيل حصول المواطنين على الخدمة الطبية والتنسيق مع مرفق الإسعاف لنقل كافة الحالات المرضية إلى أقرب مستشفى ونشر سيارات الإسعاف في أماكن التجمعات والأفراح والطرق السريعة والساحات والحدائق.