وأكد الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، أنه لن يسمح بأي تقاعس أو تهاون في التعامل مع التعديات على الأراضي الزراعية، وسيتعامل بحسم مع كافة المخالفات على الأراضي الزراعية، وسيحاسب المخالف، المقاول، المهندس. وكذلك أي موظف يثبت تورطه في أي جهة بالدولة.

وشدد على ضرورة المواجهة بكل قوة ومحاسبة المقصرين بكل شدة، معتبرا أن الأراضي الزراعية هي مستقبل الأجيال القادمة بتوفير الغذاء لهم، مضيفا أن جهود الدولة تهدف إلى الحفاظ على الأراضي الزراعية. متابعة تنفيذ الحملات الكبيرة التي نفذتها المديرية على مدار اليوم لإزالة التعديات على الأراضي الزراعية بالمديرية.

ومن خلال مركز التحكم الموحد للشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة بالديوان العام، واصل محافظ الغربية إزالة الاختراقات عبر التواصل المرئي مع رؤساء المراكز والمدن والأحياء باستخدام الشاشات وأحدث التقنيات الأجهزة التي تقوم ببث الموقع والأحداث فعلياً، وذلك لمعرفة ما تم خلال عملية الإزالة.

وتمكنت الوحدات المحلية بمحافظة الغربية من الرد بكل قوة وإصرار وإزالة 52 حالة تعدي على مساحة 10 أسهم و8 قيراط و8 دونمات، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين.

جدير بالذكر أن محافظ الغربية أصدر تعليمات مشددة لرؤساء المراكز والمدن والأحياء موجها إدارة المراقبة ورؤساء الوحدات القروية ومديري الإدارات الزراعية بالتواجد على مدار الساعة لرصد المخالفات والإبلاغ عن الأزمة. وشركة حاضر الزراعية باتخاذ الخطوات القانونية اللازمة بحق المخالفين وإخراجهم فوراً من المهد، مما يدل على متابعتها المستمرة والميدانية لتطورات المخالفات والتعديات. من خلال التقارير اليومية من جميع الجهات المعنية لإزالة كافة المخالفات على أن يتم إثباتها لكل شخص. ومن يقصر أو يقصر في أداء واجبه سيتحمل المسؤولية، علماً بأنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين وفقاً للقوانين المنظمة لذلك.