يستضيف نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، نظيره يونج بويز السويسري، على ملعب الاتحاد، في تمام الساعة العاشرة مساءً بتوقيت القاهرة، ضمن منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

يخطط المدير الفني الإسباني بيب جوارديولا لقيادة ناديه الإنجليزي مانشستر سيتي إلى العديد من الأرقام القياسية هذا المساء من خلال قيادة السيتيزن إلى الأدوار الإقصائية في دوري أبطال أوروبا للمرة الحادية عشرة على التوالي، بالإضافة إلى الحفاظ على مسيرتهم الخالية من الهزائم على أرضهم للمرة الحادية والعشرين. الوقت منذ ديسمبر الماضي

الليلة، سيكون ذلك كافياً لحامل اللقب لضمان مكانه في النهائيات، قبل جولتين من نهاية دور المجموعات، عندما يستقبل يونج بويز في المجموعة السابعة، التي يتصدرها سيتي بتسع نقاط، بينما يحتل لايبزيج الألماني المركز الثاني. مكان بست نقاط ثم يانج بويز يصعد للمركز بنقطة واحدة. ثالثا، يتذيل “النجم الأحمر” الصربي سيرونا سفيردا المجموعة برصيد نقطة واحدة أيضا.

وأراد النادي الإنجليزي، الذي كان متحمسا للفوز بجائزة أفضل ناد في العالم قبل أسبوع، مواصلة تحقيق الأرقام القياسية، إذ سجل الفريق، منذ 22 ديسمبر الماضي، 19 فوزا وتعادلا واحدا، وسجل 64 هدفا في مباراة واحدة. بمعدل 3.2 هدف في المباراة الواحدة، فيما استقبلت شباكه 11 هدفاً، أي بمعدل 0.55 هدفاً في المباراة الواحدة.

وبدأت سلسلة الانتصارات بالفوز على ليفربول 3-2 في كأس الرابطة، فيما فازوا في المباراة الأخيرة على بورنموث 6-1 في الدوري الإنجليزي، كما حافظ الفريق على نظافة شباكه في 11 مباراة، بينما كان أكثر من سجل أهدافه. أهداف ضد ليفربول ولايبزيج في ألمانيا (7).

وتمكن سيتي من تمديد سجله خاليا من الهزائم على أرضه في دوري أبطال أوروبا إلى 26 مباراة، أمام سيرفينا سفيردا “3-1″، وهو رقم قياسي إنجليزي، متجاوزا الرقم القياسي المسجل باسم أرسنال بين سبتمبر 2004 وأبريل 2009.