طالب رضا عبد العال، نجم الزمالك والأهلي السابق، من أبناء نادي الزمالك وعلى رأسهم حسين لبيب، بإبعاد أحمد فاتو الظهير الأيسر للفريق الأول لكرة القدم بالقلعة البيضاء.

وقرر مجلس إدارة النادي الأبيض إيقاف اللاعبين أحمد فتوح ومحمد صبحي ومصطفى الزناري، وإحالتهم لتحقيق عاجل، وعرض نتيجة التحقيق على مجلس الإدارة، وفقًا للوائح الفيفا، و لعرضهما للبيع، بعد خروجهما من معسكر الفريق ليلة مباراة نادي زد، ببطولة الدوري السوبر.

وقال رضا عبد العال في تصريحات تلفزيونية عبر فضائية “تن”: “وقع أحمد فاتو مع أحد الأندية، وعقد عم اللاعب أكثر من اجتماع مع مسئولي الزمالك لتجديد عقده، وفي كل مرة يطلب مبلغًا أكبر”. من المبلغ الذي طلبه.”

وتابع: “فتوح مخلص للنادي، والزمالك ليس في باله”، وأضاف: “فتوح لن ينضم لمنتخب مصر في بطولة أمم أفريقيا، وعلى مجلس إدارة نادي الزمالك أن يمتنع من الآن”. ليكتب خارج اللاعب، ليكون قدوة لكل لاعب”.