قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها، مشيرا إلى أن بلاده تتواصل مع إسرائيل والفلسطينيين فيما يتعلق بالعمل الإنساني في غزة.

وأضاف ماكرون خلال مؤتمر دعم غزة أن حماية المدنيين في غزة أمر ضروري ولا رجعة فيه وغير قابل للتفاوض، وأعرب عن أمله في مبادرة إنسانية تحقق تقدما ملموسا في غزة.

ووصف ماكرون الوضع في قطاع غزة بالخطير، وعلق: “نحن بحاجة إلى وقف إنساني لإطلاق النار والعمل على وقف إطلاق النار”.

وشدد الرئيس الفرنسي على أهمية عدم السماح لأطراف أخرى بالانضمام إلى الصراع الدائر في غزة، مثل داعش والقاعدة.

وأشار ماكرون إلى أن مبدأ حل الدولتين يخدم أمن إسرائيل، ولن نحيد عن حق الفلسطينيين في دولتهم.