نفذت الوحدات المحلية بحي الإسماعيلية، اليوم الخميس، عدة حملات واسعة النطاق. إزالة التعديات على الأراضي الزراعية، بالتعاون والتنسيق مع قوات حفظ النظام والجمعية الزراعية وعدد كبير من القيادات الأمنية والعناصر.

أسفرت حملات اليوم عن إزالة 57 حالة تعديات على أراضي زراعية بمساحة دونم و9 قيراط. وكانت الخروقات مبنية بشكل جزئي وغير مسكونة بالأسوار والمباني.

وقد تم حذف كافة الملفات المذكورة بشكل كامل واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين.

أكد الرائد شريف فهمي بشارة، محافظ الإسماعيلية، أنه لن يسمح بأي تقاعس أو تهاون في التعامل مع التعديات على الأراضي الزراعية، وسيتعامل بكل حزم مع كافة التعديات على الأراضي الزراعية، وسيتخذ الخطوات القانونية اللازمة ضد المخالف و أي شخص تثبت تورطه، مما يدل على أن الدولة بكل آلياتها الأمنية والتنفيذية تتصدى بكل حزم لكل من يجرؤ على التعدي على الأراضي الزراعية، فهي حق أصيل للأجيال القادمة من خلال توفير الأمن الغذائي.

جدير بالذكر أن محافظ الإسماعيلية وجه رؤساء المراكز والمدن بعدم السماح بأي إضرار بالمنطقة الزراعية والحفاظ عليها والتواجد على مدار الساعة لرصد المخالفات وإخطار غرفة الأزمات والزراعة. اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين وإخراجهم فوراً من المهد، وهو ما يدل على متابعة مستمرة وسطحية للتطورات. – المخالفات والمخالفات، من خلال التقارير اليومية، على أن تتم محاسبة كل من يثبت تقصيره أو تقصيره في أداء واجباته. المساءلة، مبيناً أنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين وفقاً للقوانين المنظمة لذلك.