وجه الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف مسئولي الجهات التنفيذية وشركات الكهرباء برفع مستوى جاهزية قطاعات الخدمات والمرافق بشكل مستمر واتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه التبعات المترتبة على عدم الاستقرار. طقس.

وذلك ضمن صلاحيات مجلس الوزراء بدراسة الاستعدادات المتعلقة بالتعامل مع موسم الأمطار واتخاذ الخطوات اللازمة وتفعيل غرف العمليات لسرعة التعامل مع هذا النوع من الحوادث.

وذلك في ضوء إعلان هيئة الأرصاد الجوية عن حالة الطقس المتوقعة “خلال الأسبوع الحالي” واحتمال سقوط أمطار خفيفة إلى متوسطة، تكون عاصفة أحياناً، “بنسبة حدوث من 10% إلى 40%” على مناطق الصحراء الغربية. وشمال الصعيد، وتمتد من المنطقة العربية إلى القاهرة الكبرى. ومدن القناة والسواحل الشمالية والشرقية ووسط سيناء، ويكون الجو خفيفًا ورعديًا أحيانًا على مناطق الوجه البحري وجنوب البحر الأحمر. وجنوب الصعيد على فترات متناوبة.

جاء ذلك خلال لقائه الأمين العام اللواء حازم عزت لمناقشة تقارير غرفة العمليات وإدارة الأزمات بمكتب عام المحافظ لبحث خطة استعداد المحافظ للتعامل مع فصل الشتاء والأمطار وكل ما يتعلق بها. الوكالات تشارك في التنفيذ

ووجه بمواصلة تشغيل غرف العمليات وجاهزية الأجهزة وفرق الطوارئ بالإدارات والوحدات المحلية للتعامل مع أي تطورات قد تطرأ نتيجة الأحوال الجوية غير المستقرة، وإبلاغ غرفة العمليات الرئيسية بديوان عام الهيئة. أعداد غرف العمليات . وفي جروب الواتس الخاص بغرفة العمليات بنافع.

وشدد المحافظ على مسئولي شركات مياه الشرب وفروعها بضرورة رفع درجة التأهب بشكل مستمر والتأكد من جاهزية جميع محطات الصرف الصحي وتعمل بالكفاءة المطلوبة والإنتاجية الكاملة، مع استمرار أعمال التطهير وشبكات الصرف المناسبة. للمناطق التي تخدم الصرف الصحي.

بالإضافة إلى جاهزية سيارات الكنس وضخ المياه بالتنسيق مع مركز التحكم الموحد لشبكة الطوارئ الوطنية بديوان عام المنطقة وكذلك التنسيق والتواصل الدائم مع فرق الطوارئ المرتبطة بغرف عمليات المنطقة والوحدات المحلية و المخرجين. المساهمة والتدخل في تصريف المياه “في حالة هطول الأمطار”.

بالإضافة إلى التنسيق مع الجهات المختصة والإدارات الخدمية لتكون جاهزة للتدخل السريع “في حال حدوث أي عواقب” فيما يتعلق بالتغيرات المتوقعة في الأحوال الجوية في ذلك الوقت.

إلى ذلك أكد المحافظ متابعته المستمرة لسير عمل اللجان المشكلة من الوحدات المحلية والعوامل التشغيلية المعنية لمعاينة الموقف من مدى توفر الوفود الإغاثية والتأكد من جاهزيتها والتنسيق مع الهلال الأحمر. مجتمع. ومنظمات المجتمع المدني، بالإضافة إلى مراقبة فرق العمل المدربة على كيفية التعامل مع مخاطر الفيضانات المحتملة وتحديد مواقعها وأماكن المعدات.

وأشار إلى قراره بتشكيل لجنة “برئاسة الأمين المساعد” لمتابعة خطة عمل إدارات الأزمات بكل جهة تنفيذية، خاصة المسؤولة عن المرافق العامة والأساسية، بالتعاون والتنسيق مع غرف العمليات بالوحدات المحلية. . وفي تواصل دائم على مدار الساعة مع غرفة عمليات المنطقة، بالإضافة إلى أن اللجنة تدرس أعمال الحماية من مخاطر الأمطار الغزيرة والفيضانات، واتخاذ الإجراءات اللازمة لتأمين هذه المواقع ضمن الخطة. للمنطقة في هذا المجال.

بالإضافة إلى المتابعة مع الجهات في قطاع الكهرباء والوحدات المحلية بالمراكز والمدن وفحص أعمدة الإنارة والتأكد من عزلها وعدم وصول أي مصدر للكهرباء إليها حفاظاً على حياة المواطنين. والعمل على استمرار التيار الكهربائي وإيجاد حلول بديلة “في حالة انقطاع الخدمة” خاصة في المرافق الأساسية مثل المستشفيات. المخابز والنقاط الأمنية، مع ضرورة توعية المواطنين بالتنبؤات الجوية عبر الصفحة الرسمية للمنطقة ووسائل الإعلام المحلية، وإعلامهم بالتدابير والإجراءات الوقائية التي يجب اتخاذها في حالة هطول الأمطار.