ويستضيف منتخب مصر، مساء الغد، منتخب سيراليون، في الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2026.

ويدخل المنتخب المصري المباراة متصدرا المجموعة برصيد 3 نقاط، نتيجة فوزه العريض على نظيره جيبوتي قبل أيام بستة أهداف نظيفة. في حين تحتل سيراليون المركز قبل الأخير برصيد نقطة واحدة من تعادلها مع إثيوبيا.

وتقام المباراة على ملعب صامويل كانيون دو الرياضي في ليبيريا، ويدخل خلالها “الفراعنة” حاملين ذكريات مؤلمة، نتيجة المواجهتين اللتين خاضهما الفريق في الماضي أمام نفس الفريق.

بداية اللعنة

قبل اثني عشر عاماً، انضمت سيراليون إلى منتخبات مصر وجنوب أفريقيا والنيجر في تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2012 في غينيا الاستوائية والجابون.

شاءت الأقدار أن تكون مباراة سيراليون الأولى أمام “الفراعنة” على ستاد القاهرة الدولي. وحمل المنتخب المصري وقتها لقب البطولة في ثلاث مناسبات متتالية بكتيبة يقودها فنيا “المعلم” حسن شحتة.

لقراءة القصة الكاملة عن مباراة غيرت مصير “الجيل الذهبي” لمنتخبنا الوطني، بعد رحلة طويلة من الإنجازات والبطولات… اضغط هنا