أعلن أمين مجلس الأمن والدفاع الوطني الأوكراني، أليكسي دانيلوف، أن كييف تشعر بالقلق من حديث الدول الغربية عن ضرورة المفاوضات مع روسيا وتراجع الاهتمام بأوكرانيا.
وقال دانيلوف في كلمة ألقاها أمام منتدى أمني في كندا، إن “أوكرانيا تشعر بالقلق إزاء النقاش المتزايد بين بعض الشركاء حول ضرورة إجراء مفاوضات أو مشاورات أو اجتماعات مع الروس لبحث قضايا الحرب في أوكرانيا ووقف إطلاق النار وما إلى ذلك”.

وأشار إلى أن “الأحداث في الشرق الأوسط والوضع السياسي الداخلي في الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى تؤثر على دعم أوكرانيا. نحن نفترض أن الوضع على الساحة الخارجية سيكون صعبا بالنسبة لأوكرانيا”.

وأشار دانيلوف إلى أن الاهتمام بالقضايا الأوكرانية في العالم قد يتضاءل بسبب الصراعات في مناطق أخرى من العالم، وأن الدول الغربية “سوف تتعب” من الحرب في أوكرانيا.

وصرح القائد الأعلى للقوات المسلحة الأوكرانية، فاليري زالوني، في وقت سابق أن العمليات القتالية على الجبهة وصلت إلى “الركود”.