رأيت النهاية الجولة التاسعة خارج المنافسة الدوري المحترف وغادر لهذا الموسم 3 فرق فنية بعد مباريات شهدت العديد من الأحداث والمفاجآت التي أثرت على ترتيب الفرق في الجدول.

ورحل أحمد عيد عبد الملك عن تدريب منتخب لا فيينا، بينما رحل سامر عبد الرحمن عن تدريب القناة، وقدم جمعة مشهور استقالته من تدريب فريق تلكوم مصر.

وانضم لافينا وأتيسلات والكنا إلى قائمة الأندية التي أقالت المدير الفني خلال الـ9 جولات الأولى، والتي ضمت غزل المحلة والناصر للتعدين والنجوم وراية وأسوان.

10 مدربين استمروا حتى الآن

10 مدربين صمدوا أمام رياح التغيير حتى الآن، وهم: محمد مكي في حرس الحدود، سيد عيد في بتروجت، الكرواتي توليتش ​​في وادي دجلة، أحمد عبد المقصود في أسيوط نفط، أيمن المحسن في أبو قير للأسمدة، عمرو أنور في طنطا، ومشير عثمان في مكادي، وأمير عزمي موجه في القطار، ومحمد حامد في المندوب، وطارق حجاج في مصر المقاصة.

وشهدت مباريات الجولة التاسعة تسجيل 32 هدفا في المباريات العشر التي أقيمت، وحققت مباراتا حرس الحدود ومصر الأقصى أعلى نتيجة في الدوري بعد فوز الفريق العسكري 6-2. وفيها سجل محمد النجيلي لاعب حرس النجيلي الهاتريك الثالث في المسابقة، وفي المباراة جاءت المواجهة بين تلكوم مصر وبترول أسيوط. بهدفين لاتصالات، فيما سجلت مواجهة أسوان وأبو قير داشن التعادل السلبي الوحيد في الجولة.