أعلن أنخيل دي ماريا، لاعب منتخب الأرجنتين، اعتزاله اللعب الدولي، بعد مسيرة رائعة مع راقصي التانغو.

وحدد اللاعب موعدا للاعتزال بعد انتهاء بطولة كوبا أمريكا المقبلة.

دي ماريا هو المتأهل للنهائي

أول مشاركة للممثل كانت في سبتمبر 2008 بقيادة ألفيو باسيل، وسجل أول مشاركة له بعمر 20 سنة و6 أشهر و23 يوما.

فاز دي ماريا بجائزة رجل النهائي لأنه كان أحد العناصر الحاسمة في فوز الأرجنتين بلقب كوبا أمريكا عام 2021، حيث سجل أحد أكثر الأهداف قيمة على ملعب ماراكانا.

كما شارك في نهائي كأس العالم أمام فرنسا عام 2022، ما ساهم في تتويج مختلف منتخباته.