واصل نانت سلسلة نتائجه السلبية في الدوري الفرنسي للموسم الحالي، حيث انتهت مباراته الأحد بالتعادل السلبي أمام لوهافر ضمن الجولة الثالثة عشرة للمسابقة.

وتعادل نانت مع لوهافر في الدوري الفرنسي

ولم يتغير سياق المباراة طوال مراحلها، حيث بقي التعادل السلبي في الشوطين، رغم أن فريق لوهافر اضطر للعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 67 بسبب طرد أندريه أيو.

ورغم النقص العددي لصالح نانت، إلا أنه لم يتمكن من تحقيق التفوق واكتفى بالتعادل السلبي، وهو ما يأتي تكرارا لنتائجه السلبية السابقة.

وشارك المحترف المصري مصطفى محمد أساسياً لفريق نانت في هذه المباراة وتم استبداله في الدقيقة 59. وأعرب عن استيائه من هذا القرار.