قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية تشانغ شياو قانغ، اليوم الجمعة، إنه يتعين على الجيش الأمريكي وقف الاستفزازات في البحر والمجال الجوي حول الصين.
وأضاف المتحدث: “السبب الرئيسي للمشاكل بين الصين والولايات المتحدة في مجال الأمن البحري والجوي هو وصول السفن الحربية والطائرات الأمريكية إلى أبواب الصين لإثارة المشاكل والقيام بالاستفزازات”.

وأشار إلى أن الجيش الأمريكي ينفذ عمليات طويلة الأمد وواسعة النطاق ومتكررة في البحر والمجال الجوي حول الصين.

وقال تشانغ شياو قانغ: “إن الجيش الصيني، وفقا للقوانين واللوائح، يتخذ إجراءات قانونية مضادة تتسم بدرجة عالية من الانضباط والعقلانية والمهنية بطبيعتها”.

وشدد المتحدث الصيني على أنه يتعين على الولايات المتحدة وقف جميع الاستفزازات الخطيرة والحد بشكل صارم من عمليات قواتها على خط المواجهة، وهو تكتيك أساسي لمنع وقوع حوادث بحرية وجوية.