تفقد اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية واللواء هشام أمانة وزير التنمية المحلية اليوم مركز التحكم الموحد للشبكة القومية للطوارئ والعامة السلامة، وذلك ضمن جهود الدولة لإنشاء فروع للسلسلة في جميع المناطق.

وقال اللواء محمد الشريف، إن إنشاء مركز التحكم الموحد جاء في إطار المشروع القومي للشبكة الوطنية الموحدة للطوارئ والأمن العام، تنفيذاً لتعليمات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس البلاد. الجمهورية، الاستعداد الكامل لإدارة الأزمات والكوارث، وتحقيق التكامل والتعاون بين كافة الجهات المعنية لسرعة تقديم خدمات ومرافق الطوارئ واحتواء الأزمات وإدارتها. فعال للغاية ويدعم أهداف التنمية المستدامة والتحول الرقمي ورؤية مصر 2030.

وأكد محافظ الإسكندرية، أن مركز التحكم يمثل تغييرا ثقافيا كبيرا في التعامل مع الأزمات والطوارئ، ومسيرة البلاد المستمرة نحو التحول الرقمي، وأكد أن الشبكة تدعم جهود الدولة في مجالات التأمين المختلفة في جميع أنحاء الجمهورية من خلال استخدام أحدث الوسائل التكنولوجية لصالح الأمن والخدمات على مستوى الدولة، ويعتبر من الأنظمة الأكبر من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وأكد وزير التنمية المحلية اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بمشروع الشبكة الوطنية المتحدة للطوارئ والسلامة العامة وسرعة الانتهاء من كافة المراكز بجميع المناطق.

وأشار إلى أنه خلال الفترة الماضية، وبالتعاون مع المحافظين وإدارة الإشارات بالقوات المسلحة، تم الانتهاء من 20 مركزًا بالمديريات، ويتبقى 7 مراكز من المقرر الانتهاء منها خلال الفترة المقبلة.

وأضاف وزير التنمية المحلية أنه من خلال هذه الخطوط الساخنة يتم ربط مختلف أجهزة الطوارئ والمرافق الأساسية من خلال خط ساخن رئيسي وغرفة عمليات مخصصة بتكنولوجيا الاتصال الحديثة، ضمن شبكة موحدة وآمنة بالكامل تعمل وفق القانون. أحدث المعايير العالمية في تطبيق موجهات القيادة السياسية لإنشاء مراكز فرعية للشبكة الوطنية. يتم توحيد خدمات الطوارئ والسلامة العامة في جميع أنحاء الجمهورية، بحيث تكون هذه المراكز الفرعية على اتصال دائم مع المركز الرئيسي للشبكة، مع ضمان الاستجابة السريعة لأي بلاغ يرد من الضحايا في جميع أنحاء الجمهورية.

وأكد اللواء هشام أمانة، سعي الدولة من خلال الشبكة الوطنية لربط كافة عوامل الطوارئ والمرافق الأساسية من خلال مركز مركزي وغرفة عمليات خاصة بكل منطقة، باستخدام تكنولوجيا الاتصالات الحديثة ضمن شبكة موحدة وآمنة بالكامل. وفقاً لأحدث المعايير العالمية، مشيراً إلى أن مركز السلامة والطوارئ سيحقق قدراً كبيراً من التعاون. بين نافت وهذا خاصة في حالات الطوارئ والأزمات مما يساهم في تقديم خدمات أسرع وأفضل. كما ستقدم شبكة الطوارئ والسلامة العامة لأهالي كافة المناطق خدمات رائعة وسريعة في حالة تعرضهم للحوادث، والتدخل السريع للجهات المعنية بالدولة والتعامل مع هذه المشكلات.

محافظ الإسكندرية ووزيرا التخطيط والتنمية المحلية يتفقدون مركز السيطرة الموحد للشبكة الوطنية للطوارئ
 منذ أقل من دقيقتين

أدخلت 2546071883868776872

محافظ الإسكندرية ووزيرا التخطيط والتنمية المحلية يتفقدون مركز السيطرة الموحد للشبكة الوطنية للطوارئ
 منذ أقل من دقيقتين

أدخلت 7973842868721498277

محافظ الإسكندرية ووزيرا التخطيط والتنمية المحلية يتفقدون مركز السيطرة الموحد للشبكة الوطنية للطوارئ
 منذ أقل من دقيقتين

تم إدخال 758551075896302341