حرص عدد كبير من نجوم وأيقونات الرياضة المصرية على حضور عزاء العامري فاروق نائب رئيس النادي الأهلي ووزير الرياضة الأسبق، والتي تقام حاليا بمسجد المشير طنطاوي.

وشهد التشييع حضور عماد ميتاف، وحسين لفيف رئيس نادي الزمالك، وأحمد سليمان عضو مجلس إدارة الزمالك، ونجوم الكرة المصرية جمال عبد الحميد، طاهر الشيخ، سيد معوض، رضا. شحتة، عمرو السولية، رامي ربيعة، الفنان محمد ثروت، شوكي عبد الشافي، مصطفى عبده، وعلاء عبد الصادق، نجوم الأهلي السابقين. ومحمد العدل رئيس قناة الأهلي السابق.

كثيرون تحدثوا عن “البديل” العامري فاروق في اللجنة التنفيذية وكيف ومتى تجرى الانتخابات لاختيار بديل له… وهو ما سنستعرضه في السطور التالية.

وسيقوم الأهلي أولا بتعيين خالد مرتجى، أمين صندوق النادي، ليتولى منصب نائب الرئيس، وعلى رأسهم رئيس المكتب التنفيذي للنادي، وهو المنصب الذي يشغله مرتجى منذ تعرض العامري فاروق لأزمة صحية في 7 نوفمبر الماضي، عندما تعرض عمرو فاروق لأزمة صحية. وتولى رئاسة أكثر من 3 أو 4 اجتماعات للمكتب التنفيذي.

المهمة الثانية للراحل عمري فاروق في الأهلي كانت التوقيع على “الشيكات” في غياب رئيس النادي، حيث أن “الشيكات” تتطلب توقيعين، الأول لأمين الصندوق باعتباره المدير المالي للنادي، و والثانية لرئيس النادي، وفي غياب الأخير يوقع نائبه منه، وبعد تعرض العامري فاروق لأزمته الصحية الأخيرة، أسندت المهمة الثانية وهي توقيع «الشيكات» إلى الدكتور محمد. شوقي عضو المجلس، وهو أكبر أعضاء المجلس سناً وأقدمهم.

وسيستمر في منصب أمين الصندوق الاهلي يشغل منصب نائب رئيس النادي حتى إجراء الانتخابات في الجمعية العامة العادية القادمة (موعد نوفمبر المقبل) لمنصب نائب الرئيس.

وستجرى في الجمعية العامة العادية القادمة انتخابات لمنصب نائب الرئيس، وحينها سيتم تقديم المرشحين لهذا المنصب من الذين لهم حق الترشح.

لكن في حال أراد أحد في المجلس الوطني الحالي الترشح لمنصب نائب المدير، فسيتم إجراء انتخابات لمنصب نائب المدير وللمنصب – أو المناصب – التي أصبحت شاغرة في المجلس. فإذا قرر خالد مرتجى مثلاً الترشح لمنصب نائب الرئيس فإنه سيقدم استقالته من منصب أمين سر المؤسسة، وحينها ستتم. إجراء انتخابات نائب الرئيس وأمين الصندوق، وربما العضوية، إذا أراد أحد أعضاء المجلس الترشح لمنصب أمين الصندوق أو نائب رئيس النادي.