أكد ضياء السيد المدير الفني السابق لمنتخب مصر، أن منتخب مصر استمتع كثيرا بالمباراة الودية مع الجزائر، وأشاد بعمل المدرب البرتغالي روي فيتوريا وحسن تصرفه في المباراة عقب طرد المنتخب المصري. محمد هاني، خاصة أن الطرد تسبب في خسارة العديد من اللاعبين مراكزهم التكتيكية داخل المستطيل الأخضر.

وقال ضياء في تصريحات تلفزيونية: “المنتخب المصري أظهر إنجازات جيدة في المباراتين أمام الجزائر وقبلها زامبيا، وتفوق أكثر من لاعب في المباراة رغم الإيقاف، وبذل اللاعبون مجهودا كبيرا بداية من محمد”. الشناوي، وكذلك محمد العلاني، وحمدي فتحي، ومحمد حمدي، ومصطفى محمد”.

وأضاف: «المنتخب قدم أداءً جيداً، لكن كانت هناك بعض السلبيات التي ظهرت في المباراة، أبرزها في الفرص الضائعة، وكذلك مكان الهدف الذي دخل الشباك عن طريق محمد الشناوي».

وأشار إلى أن إيليني استفاد كثيرا من المباراة ويعد أساسيا في خط وسط الفريق، وسيساهم في عودة أرتيتا إلى حسابات أرسنال الإنجليزي من جديد، كما لعب محمد صلاح دورا كبيرا في قيادة خط الوسط، ب. إضافة إلى ذلك فإن مصطفى محمد قدم مجهودا كبيرا خلال المباراة.

واختتم ضياء السيد تصريحاته قائلا: “منتخب مصر استفاد كثيرا من معسكر الإمارات، وأتمنى أن تشهد الأجندة الدولية دائما مواجهات قوية لتحقيق أقصى استفادة”.

ان يرسم المنتخب المصري أمام نظيره الجزائري بهدف لكل منهما، حيث تقدم حمدي فتحي للفراعنة، وأدرك إسلام سليماني التعادل في الوقت القاتل لمحاربي الصحراء، في مباراة جمعت الفريقين، اليوم الاثنين، في تسارع بين استاد زايد بمدينة العين الإماراتية، في إطار استعدادات الفراعنة للمشاركة في البطولة. كأس الأمم الأفريقية 2023 والتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2026.

وضم تشكيل منتخب مصر: “محمد الشناوي، محمد هاني، محمد عبد المنعم، علي جابر، محمد حمدي، حمدي فتحي، محمد العلاني، أحمد سيد زيزو، محمد صلاح، محمود حسن طرزاغا، ومصطفى محمد”.

وجاء تشكيل المنتخب الجزائري على النحو التالي: “في حراسة المرمى: ماندريا، الدفاع: عيسى مندي، بنسبياني، توفا، زروقاي، في الوسط: باغولي، الشايبي، سعيد بنرامة، وفي الهجوم: يوسف عطال، رياض محرز، أمين. جويري.”