بدأت الغرفة التجارية ببورسعيد، اليوم الاثنين، تجهيز معرض “أهلا رمضان” الدورة التاسعة على التوالي، قبيل افتتاحه يوم 19 الشهر الجاري بسوق بورسعيد الجديد، لتوريد السلع بأسعار تنافسية. أسعار مخفضة. وبجودة عالية وبكميات وفيرة تلبي احتياجات المواطنين خلال الشهر المبارك، تنفيذًا لتعليمات رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، في هذا السياق، وتحت رعاية الدكتور . مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وبالتعاون مع وزارة التموين والتجارة الداخلية ووزارة التجارة والصناعة ومحافظة بورسعيد.

صرح محمد سعادة أمين عام الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية ورئيس مجلس إدارة غرفة تجارة بورسعيد، أن الغرفة تتحمل كامل تكاليف إقامة معرض “أهلا رمضان” أسوة بالسابق سنين. وذلك مقابل أن يقوم العارضون المشاركون في المعرض بإجراء تخفيضات حقيقية وملموسة في الأسعار للمواطنين وأقل من نظرائهم في الأسواق خارج المعرض.

وأكد أن الديوان سيتحمل تكاليف إقامة المعرض من تجهيز المكان والكهرباء والأمن والنظافة وغيرها من الخدمات، وذلك في إطار مساهمة الديوان المجتمعية في إيصال السلع للمواطنين بأسعار مخفضة. جودة عالية. وبكميات متساوية تلبي كافة احتياجاتهم، مع ملاحظة أنه تم إنشاء غرفة مبيعات ستكون متواجدة داخل المعرض طوال مدة المعرض لمراقبة الأسعار والجودة والتوفر بالكمية الكافية لضمان تحقيق الهدف أهداف. من إنشائها.

وقال حاكم بورت ، رئيس المكتب ، على شكر اللواء أديل الغدبان ملك له. السماح بإقامة المعرض داخل سوق حصن سعيد الثقافي بشارع الناصر، بعد النجاح الكبير الذي حققه المعرض السابق في ذلك العام.