علق خبير التحكيم رضا البلتاجي على أداء الحكم المصري خلال مشاركته في بطولة كأس الأمم الأفريقية 2023 التي أقيمت في ساحل العاج.

وقال البلتاجي في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»: «التحكيم المصري ظهر في العكان بشكل يستحق الثناء والاحترام».

وتابع: “هناك عدة أسباب وراء هذا الأداء المشرف للحكام المصريين في بطولة أفريقيا؛ أولا: طاعة اللاعبين الحاضرين في البطولة لقرارات الحكام، وهذا يرجع إلى أن أغلبهم محترفون”. ومعرفة خطورة الاعتراضات وعدم احترام قرارات الحكم”.

وتابع: “على عكس ما نراه في مباريات القمة بين الأهلي والزمالك قطبي الكرة المصرية، تجد أن اللاعب لا يهتم بقرارات الحكام، وهذا لأنه مدعوم من الحكام”. “وسائل الإعلام والجماهير وأيضا ناديه. لذلك فهو يعتقد أن المعارضة من حقه ولا يمكن لأحد أن يعاقبه. لذلك نطالب بمحاكمة المسؤولين عن المباراة حتى يحقق حكامنا في الملاعب العدالة المطلقة”.

وتابع: «وجود الفار حتى في التحكيم بشكل عام أضاف شرارة خاصة للحكام، حيث أن تقنية الفار تشبه أشعة الطبيب، ولولاها كنا سنشهد كوارث سواء في البطولة أو خارجها». ها هى.”

وتابع البلتاجي: “لأول مرة شاهدنا حضورا كبيرا لحكامنا في البطولة الإفريقية التي شاركنا فيها بـ 7 حكام وكلهم قدموا أداء ممتازا، وفي مصر لدينا العشرات من الحكام القادرين على تقديم نفس الأداء أو أكثر سواء كان داخليا أو خارجيا.”

وتابع: “الآن يجب على قضاتنا السبعة تغيير الصورة السيئة للتحكيم المصري، ويجب على لجنة القضاة توفير شاشة عدالة للقضاة الشباب والمهاجرين، خاصة أولئك الذين هم في الدرجتين الثانية والثالثة. بمعنى آخر، القانون سيتم تطبيقها على اللاعبين الذين يعتدون على الحكام ويضربونهم، كما نرى في دوري مباريات الله، “الأخطاء تتم بمحوها حتى يعرف الحكم أنه آمن ويمكنه تقديم مستوى ممتاز، كما رأى حكامنا في البطولة الإفريقية.”

وتابع البلتاجي حديثه: “حان الوقت لنرى حكامنا المصريين ينتصرون في كأس العالم والأولمبياد المقبلة”.

كما أشاد البلتاجي بالطاقم التحكيمي للمباراة النهائية التي جمعت نيجيريا وساحل العاج، المكون الموريتاني دهان بيضة، ويعاونه جيرسون وديانا وديانا تشيكوتيشا والمغربية بوشيرة كربوبي. محمود عاشور يقود تقنية “الحرب”، ويساعده روبرت ماري.